afterheader desktop

afterheader desktop

after Header Mobile

after Header Mobile

نجاح باهر لندوة علمية بالعيون حول المرأة و الإقتصاد الأخضر

جديد الصحراء :

في إطار برنامجه السنوي نظم مساء أمس الخميس المرصد الإيكولوجي للتغيرات المناخية وحماية البيئة ندوة علمية وطنية بعنوان  “المرأة والإقتصاد الأخضر نحو مستقبل مستدام ” ، وذلك تحت شعار ” المرأة شريك فاعل في تحقيق التنمية المستدامة”.

الندوة عرفت حضور وازن لثلة من المهتمين والخبراء في المجال البيئي و رؤساء المؤسسات و المصالح المتداخلة في المجال ، حيث عرف برنامجها تقديم ثلاث عروض ، أشرفت عليهم كل من  الدكتورة ” هند خليل” الحاصل على الدكتوراه في فيزياء وكيمياء البيئة و “حورية التازي صادق ” خبيرة في قضايا  الماء والتنمية المستدامة  و ” حسناء شهابي” رئيسة جمعية نساء الماء والبيئة.

وقد تميزت الندوة بتقديم مداخلات قيمة تهم مجالات الماء والبيئة ، حيث تخللها رفع توصيات مهمة من شأنها المساهمة في النهوض بهذين المجالين وجاءت أبرزها على النحو التالي :

توفير فرص التعليم والتدريب المناسبة للنساء في مجالات الاقتصاد الاخضر ،كما يمكن تقديم برامج تدريبية وورش عمل تهدف إلى تطوير المهارات اللازمة وتعزيز الوعي بالممارسات المستدامة.

تعزيز الوصول الى تمويل حيث يجب توفير الدعم المالي والتمويل الملائم للمرأة التي تريد الدخول إلى مجال الاقتصاد الاخضر ،أيضا يمكن توفير قروض ميسرة وبرامج دعم رأس المال لتمويل مشاريعن المستدامة.

تشجيع ريادة الاعمال من خلال تشجيع المرآة على تأسيس وإدارة المشاريع الصغيرة والمتوسطة في مجال الآقتصاد الاخضر.

تعزيز المشاركة السياسية وذلك عبر دعم المرآة في الاقتصاد الاخضر للمشاركة في صنع القرارت السياسية وتطوير السياسات ذات الصلة ويمكن تحقيق ذلك من خلال تعزيز المشاركة النسوية في المجالات الحكومية والمنظمات غير الحكومية والمنتديات واللجان ذات الصلة.

الرفع من الاستثمارات العامة والخاصة التي تهدف إلى خفض انبعاثات الكربون وزيادة كفاءة الطاقة.

إطلاق المشاريع الخضراء من من خلال إقامة مشاريع جديدة للتنمية الاقتصادية تركز على البعد البيئي.

إعادة توجيه الأنماط الحالية للإنتاج والاستهلاك من خلال تحويل الأنشطة الاقتصادية الحالية إلى أنشطة خضراء.

مراجعة السياسات الحكومية وإعادة تصميمها من خلال الضرائب والدعم والحوافز لتغير أنماط الإنتاج .

الاهتمام بالزراعة والانشطة الخضراء والمحافظة على الغابات واستخدامها كموارد هامة في الدولة.

ليختتم اللقاء  بتكريم عدد من الفاعلين و المساهمين في إنجاح هذه الندوة العلمية القيمة ، ورفع برقية ولاء وإخلاص للسدة العالية بالله صاحب الجلاله الملك محمد السادس نصره الله.

 


banner ocp
تعليقات الزوار
جاري تحميل التعاليق...

شاهد أيضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على هذا ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. موافقالمزيد